17 تموز يوليو 2014 / 05:33 / منذ 3 أعوام

دوي انفجارات وإطلاق نار قرب مطار كابول

جنود أفغان يصلون إلى موقع هجوم قرب مطار كابول يوم الخميس. تصوير: عمر صبحاني - رويترز

كابول (رويترز) - هاجم مسلحون مطار كابول الدولي في العاصمة الأفغانية يوم الخميس بقذائف صاروخية في واحد من أكثر الهجمات جرأة منذ حوالي سنة على المنشأة التي يستخدمها العسكريون والمدنيون على السواء.

ويأتي الهجوم على المطار في وقت تحوم فيه الشكوك حول مستقبل أفغانستان بينما يعاد فرز الأصوات في جولة الإعادة في انتخابات الرئاسة المتنازع عليها. وتمثل الانتخابات أول انتقال ديمقراطي للسلطة في البلاد.

واستمر الهجوم نحو أربع ساعات بعد أن قام أربعة مسلحين يحملون رشاشات وقذائف صاروخية بإطلاق النار على المطار من على سطح مبنى يقع إلى شماله.

وقال صديق صديقي المتحدث باسم وزارة الداخلية ”أربعة إرهابيين قتلوا على أيدي القوات الخاصة التابعة للشرطة يتم تطهير المنطقة حاليا دون وقوع أي إصابات بين صفوف قواتنا.“

ويضم المطار قاعدة عمليات لقوات حلف شمال الأطلسي التي تقاتل ضد قوات طالبان وغيرها من المتمردين منذ حوالي 12 عاما وهي تعج بالجنود والشرطة ومزودة بعدد من أبراج المراقبة والعديد من نقاط التفتيش الأمنية.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها الفورية عن الهجوم.

وقال مسؤول في مطار كابول لرويترز إن جميع الرحلات الجوية تم تحويلها إلى مدن أخرى.

وفي مثل هذه الحالات تحول طائرات الركاب على الفور إلى مدن أخرى مثل مزار الشريف في شمال البلاد أو هرات في غربها.

وقال المسؤول ”بسبب قرب الهجوم من المدرج فإن مطار كابول مغلق حاليا أمام جميع الرحلات.“

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below