18 تموز يوليو 2014 / 06:33 / منذ 3 أعوام

أسر ركاب طائرة الركاب الماليزية التي سقطت في أوكرانيا يعنفون المسؤولين

كوالالمبور (رويترز) - تجمع أقارب ركاب الطائرة الماليزية التي أسقطت في أوكرانيا وقد استبدت بهم مشاعر الصدمة وعدم التصديق في مطار كوالامبور الدولي يوم الجمعة مطالبين بالحصول على معلومات عن الحادث لكن استجابة المسؤولين كانت محدودة.

وكان من المقرر ان تهبط الطائرة التابعة لشركة الخطوط الجوية الماليزية طراز بوينج 777 في مطار كوالالمبور في تمام الساعة 6:10 صباحا بالتوقيت المحلي (2210 بتوقيت جرينتش الخميس) قادمة من امستردام. وسقطت الطائرة قرب الحدود الأوكرانية الروسية وقتل كل من كان على متنها.

وقالت الشركة الماليزية إن المسار الذي اتبعته الطائرة التي سقطت فوق أوكرانيا كانت المنظمة الدولية للطيران المدني التابعة للأمم المتحدة قد أعلنت أنه آمن.

وقالت الشركة أيضا ان الاتحاد الدولي للنقل الجوي ”كان قد أعلن أن المجال الجوي الذي عبرته الطائرة لم يكن خاضعا لقيود.“

وأضافت الشركة قولها إن الطائرة كانت تحمل ما مجموعه 298 شخصا منهم ثلاثة أطفال رضع -283 راكبا وطاقما من 15 فردا. وفي وقت سابق قالت ان الطائرة تحمل 295 شخصا.

واتهمت أوكرانيا ”ارهابيين“ في اشارة إلى انفصاليين في شرق أوكرانيا يقاتلون حكومة كييف من اجل الاتحاد مع روسيا باسقاط الطائرة. ونفى الانفصاليون المسؤولية.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below