18 تموز يوليو 2014 / 07:39 / بعد 3 أعوام

قائد أمريكي: مسؤولون عسكريون لا يحبذون فكرة تحديد موعد للانسحاب من افغانستان

واشنطن (رويترز) - قال القائد السابق للقوات الأمريكية في أفغانستان الجنرال جو دانفورد إن مسؤولين عسكريين أمريكيين كانوا يحبذون ألا تعلن الولايات المتحدة موعدا لانهاء وجود قواتها في أفغانستان مثلما فعل البيت الابيض في مايو آيار الماضي.

وكان دانفورد قائد القوات الامريكية وقوات حلف شمال الأطلسي المنتهي ولايته قد تلقى سؤالا يوم الخميس خلال جلسة لإحدى لجان مجلس الشيوخ الأمريكي عما اذا كان إعلان الرئيس الامريكي باراك اوباما أن جميع القوات الامريكية تقريبا ستنسحب من افغانستان بحلول عام 2017 قد ألحق ضررا معنويا بالقوات الأفغانية.

وقال دانفورد ”اعتقد ان جميع العسكريين ومنهم الافغان كانوا يحبذون ان يتم ذلك بدرجة أكبر من التكتم.“

وكان دانفورد يرد على سؤال وجهه السناتور الجمهوري جون مكين وهو منتقد دائم لسياسات اوباما في افغانستان خلال جلسة لترشيح دانفورد ليصبح الرئيس القادم لسلاح البحرية الأمريكي.

وكان البيت الابيض اعلن في مايو ايار الماضي إنه اذا ابرم اتفاق ثنائي بشأن القوات في حينه فان واشنطن تعتزم الابقاء على قوة قوامها 9800 جندي في افغانستان بعد انتهاء المهمة العسكرية الدولية الحالية في ديسمبر كانون الأول القادم.

وسيجري خفض هذه القوة تدريجيا وبحلول نهاية عام 2016 لن يكون هناك سوى قوة محدودة ترابط في السفارة الامريكية تحت إمرة السفير الأمريكي مثلما فعلت واشنطن في بغداد عقب انسحابها من العراق عام 2011.

ومع انسحاب القوات الاجنبية سيتولى الجيش الأفغاني مسؤولية محاربة طالبان وميليشيات أخرى.

إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below