20 تموز يوليو 2014 / 12:05 / منذ 3 أعوام

فرنسا وألمانيا وبريطانيا تضغط على بوتين لفتح موقع تحطم الطائرة للمحققين

الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند في قصر الاليزيه في 14 يوليو تموز 2014. صورة لرويترز من ممثل عن وكالات الانباء

باريس (رويترز) - قال مكتب الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند يوم الأحد إن باريس وبرلين ولندن تعتزم الضغط على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لضمان سماح المقاتلين الانفصاليين في شرق أوكرانيا للمحققين بالدخول بحرية إلى موقع تحطم رحلة الخطوط الجوية الماليزية إم.إتش 17.

وقال المكتب في بيان إن ”الرئيس .. تحدث هذا الصباح مع (المستشارة الألمانية) السيدة أنجيلا ميركل و(رئيس الوزراء البريطاني) السيد ديفيد كاميرون.“

وأضاف البيان ”لقد اتفقوا على مطالبة السيد بوتين اليوم بأن يضمن سماح الانفصاليين الأوكرانيين لعمال الطواريء والمحققين بالدخول بحرية وبشكل كامل إلى موقع كارثة الرحلة إم.إتش 17 لإتمام مهمتهم.“

وقال البيان ”إذا لم تتخذ روسيا على الفور الإجراءات الضرورية فإن الاتحاد الأوروبي سيتصرف وفقا لذلك في مجلس العلاقات الخارجية الذي سينعقد يوم الثلاثاء.“

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below