20 تموز يوليو 2014 / 13:47 / بعد 3 أعوام

تراجع شعبية رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس

رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس اثناء استجواب للحكومة أمام البرلمان في باريس يوم 15 يوليو تموز 2014. رويترز

باريس (رويترز) - أظهر استطلاع للرأي يوم الأحد أن شعبية رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس تراجعت إلى أقل من 50 في المئة للمرة الأولى منذ ترشيحه للمنصب في تعديل وزاري في مارس آذار مع استمرار تدني شعبية الرئيس فرانسوا أولوند.

وأظهر الإستطلاع الذي أجراه مركز إيفوب لاستطلاعات الرأي ونشرته صحيفة جورنال دو ديمانش الأسبوعية أن فالس - الذي كان في السابق وزيرا حازما للداخلية- يظل الأكثر شعبية في حكومة أولوند لكن تأييد الفرنسيين له يتراجع بسرعة.

وتراجع مستوى التأييد الشعبي لفالس بنسبة ست نقاط مئوية منذ بداية شهر يوليو تموز بعدما تراجع خمس نقاط مئوية في الشهر السابق ما جعل مستوى شعبيته يصل إلى 45 في المئة وهي أدنى نسبة له منذ تسلمه منصبه.

وبلغت نسبة شعبية اولوند 18 في المئة ليبقى الرئيس الفرنسي الأقل شعبية منذ الحرب العالمية الثانية.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below