22 تموز يوليو 2014 / 07:23 / بعد 3 أعوام

مقتل جنديين تركيين في اشتباك مع من يشتبه أنهم مهربون قرب الحدود السورية

ديار بكر (تركيا) (رويترز) - قال مسؤول محلي يوم الثلاثاء إن جنديين تركيين قتلا في اشتباك مع من يشتبه أنهم مهربون قرب الحدود السورية في الوقت الذي تواجه فيه تركيا ضغوطا دولية لاحكام قبضتها على طريق رئيسي لمرور المقاتلين الأجانب الأوروبيين.

وتواجه تركيا صعوبات متزايدة في السيطرة على التحركات بشكل غير مشروع عبر حدودها مع سوريا التي يسهل اختراقها والممتدة 900 كيلومتر.

وأسعار السلع الرئيسية مثل الوقود والسكر مرتفعة في تركيا مما يعني انتعاش السوق السوداء ويعود المهربون بالأموال إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة مقاتلي المعارضة في سوريا.

وقال عز الدين كوجوك حاكم إقليم أورفة إن دورية عسكرية واجهت في وقت متأخر من مساء الاثنين مجموعة من المهربين أثناء محاولتهم عبور الحدود من سوريا إلى منطقة جيلان بينار في جنوب شرق تركيا وهو ما أدى إلى اندلاع معركة بالسلاح.

وأضاف للصحفيين ”قتل جنديان وأصيب آخر. نعلم أن الجانب الآخر سقط به عدد من الضحايا.“

وتابع أنه جرى تشديد الاجراءات الأمنية في المنطقة ونشرت عربات مدرعة.

وقال مسؤولون إن تركيا تأوي ما يقدر بمليون لاجيء سوري كثير منهم يعيشون في مخيمات على طول الحدود.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below