28 تموز يوليو 2014 / 08:54 / بعد 3 أعوام

الشركات الألمانية تؤيد فرض عقوبات شديدة على روسيا

برلين (رويترز) - أيدت الشركات الألمانية الكبرى يوم الإثنين فرض عقوبات مشددة على روسيا قائلة ان مثل هذه الضغوط قد تساعد على حل الصراع في أوكرانيا وان كان ذلك قد يعرض الاقتصاد الألماني واقتصاد الاتحاد الأوروبي لبعض الاضرار.

وجمد الاتحاد الأوروبي أصول بعض المسؤولين الروس وحظر سفرهم بعد ان ضمت روسيا منطقة القرم الأوكرانية وبدأت تدعم إنفصاليين يحاربون القوات الأوكرانية في شرق البلاد.

وقال أولريك جريلو رئيس اتحاد الصناعة الألمانية انه يجب عدم استبعاد فرض المزيد من العقوبات على روسيا. وأدلى بهذه التصريحات قبل ان يجتمع مسؤولو الاتحاد الأوروبي غدا الثلاثاء لبحث فرض المزيد من العقوبات على روسيا.

وكتب جريلو في مقال بصحيفة هاندلسبلات ”اتحاد الصناعة الالمانية وانا شخصيا أصبحنا على قناعة بأن سلوك الحكومة الروسية في الصراع الأوكراني يجب ان يكون له عواقب على موسكو.“

وأضاف ”مهما كان الالم الذي سيتحمله تنمية قطاع الاعمال الأوروبي والصادرات الالمانية والشركات الناجم عن فرض مزيد من العقوبات الاقتصادية الا انه لا يمكن استبعادها -ولا يجب- كوسيلة لممارسة الضغط على الحكومة الروسية.“

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below