الاتحاد الاوروبي يجتمع لفرض عقوبات اقتصادية على روسيا

Tue Jul 29, 2014 3:07pm GMT
 

بروكسل (رويترز) - اجتمع دبلوماسيون من الاتحاد الاوروبي للتوصل إلى اتفاق يوم الثلاثاء على أول عقوبات اقتصادية واسعة النطاق على روسيا في محاولة لاجبار الرئيس فلاديمير بوتين على تهدئة الازمة في أوكرانيا.

وبعد أشهر من التردد من جانب الاتحاد الاوروبي أدى اسقاط طائرة ركاب ماليزية فوق أوكرانيا في وقت سابق هذا الشهر ومقتل 298 شخصا كانوا على متنها إلى شحذ ارادة الاتحاد للتحرك وتحمل عبء أي اجراءات اقتصادية محتملة ضد روسيا.

وقالت الولايات المتحدة مساء الاثنين إن الزعماء الغربيين وافقوا على فرض عقوبات واسعة على القطاعات المالية والعسكرية والطاقة الروسية بعد مؤتمر عبر الهاتف بين الرئيس باراك اوباما وزعماء بريطانيا وفرنسا وألمانيا وايطاليا.

وفي السابق فرضت واشنطن وبروكسل عقوبات على أفراد بعينهم بشأن تصرفات موسكو تجاه أوكرانيا لكن الاتحاد الاوروبي بوجه خاص ابتعد عن اتخاذ اجراءات تضر بقطاعات حيوية في الاقتصاد الروسي.

ويبلغ حجم التبادل التجاري بين الاتحاد الاوروبي وروسيا اكثر من عشرة أمثال التبادل التجاري بين الولايات المتحدة وروسيا ويعتمد الاتحاد الاوروبي بوجه خاص على الغاز الطبيعي الروسي لتزويد صناعته بالوقود وتوفير الطاقة لمدنه.

وتشعر بعض الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي - وعددها 28 دولة - بالتوتر ازاء المخاطر على اقتصادها ويسعى زعماء الاتحاد إلى تحقيق توازن بين إلحاق ضرر بروسيا ومنع الاتحاد الاوروبي الهش من الانزلاق إلى ركود اقتصادي.

وحذر بعض الدبلوماسيين من ان محادثات يوم الثلاثاء قد لا تؤدي إلى التوصل لاتفاق نهائي بينما قال آخرون ان المفاوضات ربما تستمر عدة ساعات.

وقالت مايا كوجيانجيتش وهي متحدثة باسم مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون للصحفيين يوم الثلاثاء إن الدبلوماسيين يبحثون اقتراحات قانونية مفصلة وهذا بالضرورة يستغرق وقتا.

ومن بين الاجراءات الجديدة التي يجري بحثها خطوات يمكن ان تحد من تعامل البنوك الروسية مع اسواق المال الاوروبية وهو ما قد يؤثر على أصحاب الديون الروسية الاوروبيين ومؤسسات الخدمات المالية التي تقوم بأعمال هناك.

(إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)

 
مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون خلال مؤتمر صحفي في مانيلا يوم الثلاثاء - رويترز