31 تموز يوليو 2014 / 10:30 / بعد 3 أعوام

أوكرانيا تعلق القتال لتسهيل وصول خبراء إلى موقع تحطم الطائرة

كييف (رويترز) - قالت أوكرانيا يوم الخميس إنها أوقفت اي عمليات هجومية في حملتها العسكرية في شرق أوكرانيا لمساعدة الخبراء الدوليين على الوصول إلى موقع تحطم طائرة تتبع الخطوط الجوية الماليزية لكن الانفصاليين يواصلون مهاجمة مواقعها.

مسلح من الانفصاليين قرب موقع تحطم الطائرة الماليزية بشرق اوكرانيا يوم الاربعاء. تصوير. سيرجي كاربوخن - رويترز

وقالت كييف في صفحة ما تسميه ”عملية مكافحة الإرهاب“ ضد الانفصاليين في الشرق على فيسبوك إنها تمتثل لدعوات الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون بوقف القتال قرب موقع تحطم الطائرة.

وأضافت ”يوم 31 يوليو لن تنفذ القوات المشاركة في المرحلة النشطة لعملية مكافحة الإرهاب أي عمليات عسكرية باستثناء حماية مواقعها من الهجوم...لكن مقاتلي المرتزقة من الإرهابيين الروس لا يحترمون أي اتفاقات أو طلبات دولية.“

واتهم الانفصاليون كييف بمنع الوصول إلى موقع تحطم الطائرة بمواصلة القتال في المنطقة.

وقال سيرجي كفاتاردزه وهو مساعد لزعيم الانفصاليين ألكسندر بوروداي ”أوكرانيا تواصل انتهاك وقف إطلاق النار في موقع تحطم الطائرة (في الرحلة) إم.إتش.17 ولا تسمح لمراقبي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا وخبراء من هولندا وأستراليا بدخول المنطقة.“

وأضاف ”نأمل أن يمتثل الأوكرانيون لقرارات الامم المتحدة وأن يسمحوا للخبراء بالوصول لموقع التحطم وأن يسهلوا الإجراءات الأمنية في المكان.“

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below