31 تموز يوليو 2014 / 16:38 / بعد 3 أعوام

الأمم المتحدة تعبر عن قلقها من خطط واشنطن لترحيل أطفال مهاجرين

جنيف (رويترز) - عبرت نافي بيلاي مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان عن قلقها يوم الخميس بشأن ما وصفته بخطط الحكومة الأمريكية لترحيل عشرات الآلاف من الأطفال الذين تسللوا إلى الولايات المتحدة في الشهور القليلة الماضية.

واحتجز نحو 57 ألف طفل من أمريكا الوسطى على الحدود الأمريكية المكسيكية بعدما عبروا الحدود بمفردهم خلال فترة تسعة أشهر حتى 30 يونيو حزيران.

وقالت إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما إن معظم هؤلاء الأطفال سيرحلون إلى بلادهم لأنه لا يحق لهم اللجوء أو الحصول على وضع اللاجئين.

وحثت بيلاي واشنطن على حماية الأطفال المهاجرين والتحقيق في عشرات التقارير بشأن اساءة معاملتهم من قبل مسؤولين أمريكيين.

وقالت بيلاي في آخر افادة صحفية لها في جنيف قبل أن تستكمل فترتها في المنصب يوم 31 أغسطس آب والتي بدأتها قبل ست سنوات “أشعر بالقلق خاصة لأن الولايات المتحدة تبدو بصدد اتخاذ خطوات لترحيل معظم هؤلاء الأطفال إلى بلادهم.

”هناك قرابة مئة تقرير عن انتهاكات جسدية ولفظية وجنسية من قبل ضباط لهؤلاء الأطفال مقدمة من منظمات غير حكومية.“

وأضافت ”يجب أن تحقق الولايات المتحدة بشكل عاجل في كل مزاعم انتهاكات حقوق الإنسان بحق الأطفال وتعاقب مرتكبيها بشدة.“

وحث أوباما رؤساء جواتيمالا وهندوراس والسلفادور الأسبوع الماضي على العمل معه لوقف تدفق الأطفال المهاجرين وقال إنه لن يسمح لمعظمهم بالبقاء.

لكن بيلاي قالت إنه يجب ألا يرحل الأطفال إلا مع ضمان توفير الحماية لهم في البلاد التي يعودون إليها.

ويواجه مسعى أوباما لمواجهة أزمة الهجرة بطلب 3.7 مليار دولار في شكل أموال طارئة عقبات لأن الكونجرس المنقسم بشدة سيبدأ عطلة صيفية لمدة شهر في نهاية يوم الجمعة.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below