3 آب أغسطس 2014 / 12:06 / بعد 3 أعوام

الجيش الأوكراني يكثف هجماته على دونيتسك التي يسيطر عليها انفصاليون

جندي اوكراني يختبر بندقيته في نقطة تفتيش ببلدة في شرق اوكرانيا يوم 2 اغسطس آب 2014 - رويترز

دونيتسك (أوكرانيا) (رويترز) - خاض انفصاليون موالون لروسيا معارك طاحنة يوم الأحد لوقف تقدم القوات الحكومية الأوكرانية على مشارف مدينة دونيتسك المعقل الرئيسي للانفصاليين في شرق البلاد.

وقال مسؤولو مدينة دونيتسك إن قصف قوات الجيش الأوكراني -ومنهم قوات كانت تحارب من حقول خارج المدينة الصناعية الكبرى- أدى الى مقتل ستة اشخاص اليوم فضلا عن اضرام حرائق في المباني وإحداث حفر على الطرق جراء القذائف.

وأحكم الجيش حصارا شبه كامل على مدينة لوجانسك وهي معقل آخر للانفصاليين حيث قتل ثلاثة مدنيين في الجولة الاخيرة من القتال فيما تحاول قوات الجيش تضييق الخناق حول دونيتسك.

وتصاعدت حدة القتال منذ اسقاط طائرة ركاب ماليزية في منطقة يسيطر عليها المتمردون في 17 يوليو تموز ومع تبادل الاتهامات بين الجيش والانفصاليين عن المسؤولية عن مقتل 298 شخصا كانوا على متن الطائرة تدهورت بسرعة العلاقات بين روسيا والغرب.

وناشد وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اقناع المتمردين بانهاء الصراع وضمان عدم عرقلة جهود الخبراء الدوليين الذين يحاولون انتشال اشلاء بشرية من بين حطام الطائرة المنكوبة.

وينفي بوتين انه يسلح المتمردين او يعمل على تنسيق الاحداث في اوكرانيا منذ الاطاحة برئيس متعاطف مع موسكو في فبراير شباط الماضي. ويتهم بوتين الغرب بمحاولة "احتواء" روسيا مستخدما عبارة شاعت خلال حقبة الحرب الباردة للاشارة الى رغبة الولايات المتحدة في الحد من نفوذ روسيا في العالم.

وقال ناطق عسكري في العاصمة الاوكرانية كييف في بيان صحفي إن الجيش استعاد الآن ثلاثة أرباع الاراضي التي كان المتمردون يسيطرون عليها في منطقة اعلنوها من جانب واحد جمهورية خاصة بهم في لوجانسك ودونيتسك.

إلا ان روسيا تسيطر سيطرة كاملة على شبه جزيرة القرم التي كانت قد ضمتها اليها في مارس آذار الماضي فيما يبدي الانفصاليون مقاومة باسلة في آخر مدينتين يسيطرون عليهما في شرق البلاد.

وشاهد مراسل من رويترز في قلب دونيتسك قصفا خلال الليل وشاهد الدخان يتصاعد من مبان محترقة في منطقة بتروفسكي النائية.

وقال الجيش الأوكراني إنه لم يتكبد أي خسائر في جولات القتال الأخيرة.

وأجبر تقدم القوات الحكومية الأوكرانية الانفصاليين على الانسحاب من البلدات التي سيطروا عليها في المنطقة الناطقة بالروسية في شرق البلاد واقتصر وجودهم على مدينة لوجانسك -التي كان عدد سكانها قبل النزاع يقدر بنحو 400 الف- ودونيتسك التي يسكنها نحو مليون شخص.

إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below