4 آب أغسطس 2014 / 19:29 / بعد 3 أعوام

بريطانيا تستدعي دبلوماسيا اثيوبيا بشأن اعتقال مسؤول من المعارضة

لندن (رويترز) - استدعت بريطانيا القائم بالأعمال الاثيوبي يوم الاثنين للتعبير عن القلق بشأن اعتقال مسؤول في المعارضة يحمل الجنسية البريطانية وصدر ضده حكم بالاعدام بعدما اتهم بمحاولة الاطاحة بالحكومة.

وحكم على اندارجاتشيو تسيجي بالاعدام في عام 2009 غيابيا وبعد ذلك بثلاث سنوات أصدرت محكمة اخرى حكما ضده بالسجن المؤبد. وجرى اعتقاله في اليمن في وقت سابق هذا العام وتم تسليمه الى اثيوبيا.

واستدعت بريطانيا يوم الاثنين واحدا من أكبر الدبلوماسيين الأثيوبيين في لندن للاجتماع مع الوزير بوزارة الخارجية مارك سيموندس الذي عبر عن ”القلق الشديد“ من انه لم يسمح لاندارجاتشيو بالاتصال بالقنصلية البريطانية.

وقال بيان للخارجية البريطانية ”السيد سيموندس طلب من القائم بالاعمال حث حكومته على الوفاء بتعهدات سابقة بتوفير الاتصال القنصلي دون اي تأخير آخر وتقديم ضمانات بأنهم لا يعتزمون تنفيذ عقوبة الاعدام التي صدرت غيابيا.“

وكان اندارجاتشيو وهو الامين العام لجماعة جينبوت 7 ضمن 20 من الشخصيات المعارضة والصحفيين اتهموا بالتآمر مع متمردين والتخطيط لهجمات ومحاولة الاطاحة بالحكومة.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below