6 آب أغسطس 2014 / 09:44 / بعد 3 أعوام

فنلندا قد تشهد أزمة اقتصادية بسبب عقوبات روسيا

رئيس وزراء فنلندا ألكسندر ستوب يتحدث في مؤتمر صحفي في تالين يوم 30 يونيو حزيران 2014. تصوير: انتاس كالنينس - رويترز

هلسنكي (رويترز) - قال رئيس وزراء فنلندا يوم الأربعاء إن اقتصاد بلاده قد يواجه أزمة جديدة بسبب التداعيات غير المباشرة للعقوبات المفروضة على روسيا.

وفرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على روسيا بعد ضمها منطقة القرم الأوكرانية وقرر تشديد العقوبات بعد إسقاط طائرة ركاب في شرق أوكرانيا.

وقال رئيس الوزراء ألكسندر ستوب للصحفيين "قد يؤدي هذا - وأشدد على ‭‭'‬‬قد‭‭'‬‬ - إلى أزمة اقتصادية جديدة" مضيفا أن التأثير غير المباشر للعقوبات قد يكون كبيرا في حالة فنلندا.

وأضاف أن على الاتحاد الأوروبي أن يعمل على ضبط أثر العقوبات كي لا تعاني بعض الدول الأعضاء أكثر من غيرها.

وقال "من الواضح بلا ريب أنه إذا أضرت العقوبات ببلد على نحو زائد فينبغي تعويض أثر ذلك ... ومن الواضح أنه إذا تضررت فنلندا من العقوبات بدرجة أكبر من غيرها فإننا سنطلب المساعدة من شركائنا في الاتحاد الأوروبي."

إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below