14 آب أغسطس 2014 / 11:04 / منذ 3 أعوام

حكومة باكستان تغير موقفها وتسمح لرجل دين معارض بالتظاهر بالعاصمة

مولتان (باكستان) (رويترز) - قال قائد اقليمي في الشرطة الباكستانية يوم الخميس إن الحكومة الباكستانية تراجعت عن موقفها السابق وستسمح لرجل دين معارض بأن يقود مؤيديه في تظاهرة مناهضة لها في العاصمة اسلام اباد.

وأمضى الشيخ طاهر القادري الأسبوع الماضي في منزله في مدينة لاهور في شرق البلاد بعد أن حاصرت قوات الأمن المنطقة وعزلتها وأقفلت الشوارع المؤدية اليها بالأسلاك الشائكة وحاويات الشحن.

وتعهد القادري باسقاط حكومة رئيس الوزراء نواز شريف التي يتهمها بالفساد مع نهاية الشهر الجاري.

وكانت الحكومة قد أعاقت في وقت سابق خطط القادري لتزعم تظاهرة لمؤيديه من لاهور إلى إسلام أباد يوم الخميس.

وأملت الحكومة من وراء هذه الخطوة على ما يبدو تجنب انضمام مؤيدي القادري إلى تظاهرة سمح بها القضاء لمؤيدي زعيم معارض آخر هو عمران خان لاعب الكريكت السابق.

غير أن قائد الشرطة مشتاق صخيرة صرح بأن حظر التظاهر قد رفع في حين قال متحدث باسم القادري في رسالة نصية إن الشيخ ومؤيديه ينطلقون صوب إسلام أباد.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below