19 آب أغسطس 2014 / 09:03 / بعد 3 أعوام

أستراليا تعتزم استعادة التعاون المخابراتي والعسكري مع إندونيسيا

وزيرة الخارجية الاسترالية جولي بيشوب اثناء مؤتمر صحفي في سيدني يوم 12 اغسطس آب 2014. تصوير: جاسون ريد - رويترز

سيدني (رويترز) - قال مسؤولون من أستراليا وإندونيسيا يوم الثلاثاء إن البلدين اتفقتا على استئناف التعاون المخابراتي والعسكري ليضعا بذلك نهاية للخلاف الذي وقع العام الماضي بسبب أنشطة تجسس أسترالية.

وقالت وسائل الإعلام الأسترالية إن وزيرة الخارجية جولي بيشوب ورئيس الوزراء توني أبوت سيسافران إلى إندونيسيا لتوقيع ”تفاهم مشترك لمدونة قواعد سلوك“ مع وزير الخارجية الإندونيسي مارتي ناتاليجاوا والرئيس المنتهية ولايته سوسيلو بامبانج يودويونو.

وقالت بيشوب لهيئة الإذاعة الأسترالية ”توصلنا إلى اتفاق مشترك ونرتب حاليا لموعد توقيعه.“ لكنها لم تذكر مزيدا من التفاصيل.

ولم ترد وزارة الشؤون الخارجية والتجارة الأسترالية على طلب التعقيب.

وقال تيوكو فايزاسياه المتحدث باسم الرئاسة الإندونيسية للشؤون الدولية إن الوثيقة ستسمح لأستراليا وإندونيسيا باستئناف التعاون العسكري.

وانزلقت العلاقات بين الجارتين إلى مستوى متدن جديد في نوفمبر تشرين الثاني بعدما كشفت وسائل الإعلام أن أستراليا تجسست على يودويونو وزوجته وكبار المسؤولين الإندونيسيين.

وقال فايزاسياه لرويترز ”نتحدث عن التزام ببناء الثقة بعد حادث التجسس ومدونة السلوك هي الاجابة... علينا تقييم تنفيذها.“

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below