20 آب أغسطس 2014 / 11:54 / بعد 3 أعوام

شرطة ليبيريا تفرق متظاهرين يحتجون على حجر صحي بسبب الايبولا

مونروفيا (رويترز) - أطلقت شرطة مونروفيا عاصمة ليبيريا يوم الأربعاء قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين رشقوها بالحجارة بعد أن طلبت منهم مغادرة حي وضع تحت الحجر الصحي بسبب فيروس الإيبولا.

وقال شهود إنه لم تحدث اصابات.

وأعلنت السلطات في ليبيريا حظر التجول في انحاء البلاد يوم الثلاثاء وفرضت حجرا صحيا على حي وست بوينت الذي تفشى فيه الفيروس الذي أودى بحياة أكثر من 1200 شخص في دول غرب افريقيا.

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below