21 آب أغسطس 2014 / 20:34 / منذ 3 أعوام

طلاب في تشيلي ينظمون مسيرة لمطالبة رئيسة الدولة باجراء إصلاحات

طلاب يفرون عقب اطلاق الشرطة قنابل غاز خلال تظاهرهم للمطالب بإصلاحات في نظام التعليم بالعاصمة سنتياجو يوم الخميس. تصوير. إيفان الفرادو - رويترز

سنتياجو (رويترز) - احتشد آلاف الطلاب في شوارع وسط العاصمة التشيلية سنتياجو يوم الخميس ونظموا مسيرة لتحذير الرئيسة ميشيل باشيليت من أن صبرهم ينفد بشأن موعد تنفيذ الاصلاحات التي وعدت بها في مجال التعليم.

وقالت الشرطة إن بعض الاشتباكات العنيفة وقعت بين الشرطة ومحتجين رشقوها بالحجارة رغم أن المسيرة كانت في معظمها سلمية. وقدرت السلطات عدد المشاركين في المسيرة بنحو 25 ألف شخص بينما زعم قادة الطلاب أن 80 ألف شخص شاركوا فيها.

ويطالب الطلاب بمزيد من المشاركة النشطة وبالوضوح في الاصلاحات التعليمية التي تحاول حكومة يسار الوسط إقرارها في البرلمان.

كانت باشيليت قد تعهدت بإدخال تعديلات رئيسية على النظام التعليمي في تشيلي الذي تمت خصخصته أثناء حكم الدكتاتور أوجستو بينوشيه والذي يكون غالبا مكلفا ورديئا وفي صالح من يدفع أكثر.

وقالت منظمة حركة فيتش الطلابية في بيان قبل بدء المسيرة إن بيانات وزارة التعليم كانت ”غامضة“. وأضافت ”نريد موقفا ثابتا من التغييرات الهيكلية لبناء نظام وطني للتعليم العام.“

ويقول الطلاب إنهم يريدون أن يكون لهم دور أكبر في الحديث عن الاصلاحات ويخشون من ”صفقات خلف الأبواب المغلقة“ أو اتفاقات تكون لصالح قطاع الأعمال الذي يعمل في مجال التعليم.

اعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير رفقي فخري

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below