24 آب أغسطس 2014 / 15:33 / بعد 3 أعوام

ميركل تضعف الآمال في انفراجة في محادثات بوتين وبوروشينكو

برلين (رويترز) - حذرت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل يوم الأحد من أن المحادثات المرتقبة الاسبوع القادم بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأوكراني بيترو بوروشينكو في مينسك قد لا تحقق انفراجة تحل الازمة في اوكرانيا.

ميركل تصافح الرئيس الاوكراني بترو بوروشينكو في كييف يوم 23 اغسطس اب 2014. تصوير: ميخائيلو ماركيف - رويترز.

وبعد يوم من زيارة رمزية قامت بها الى كييف أكدت ميركل الحاجة لحل سياسي وانه لا يوجد حل عسكري للصراع في شرق اوكرانيا.

ومن المقرر ان يجتمع بوتين وبوروشينكو في مينسك عاصمة روسيا البيضاء يوم الثلاثاء في لقاء سيضم ايضا اعضاء كبارا من الاتحاد الاوروبي والاتحاد الجمركي الذي تقوده روسيا.

وقالت ميركل في مقابلة مع تلفزيون ايه.آر.دي الألماني ”زيارتي الى كييف كانت اعدادا لمثل هذا الاجتماع (بين بوتين وبوروشينكو) والذي من المؤكد ألا يؤدي الى انفراجة.“

وتابعت ”لكن عليكم ان تتحدثوا الى بعضكم البعض اذا اردتم التوصل لحلول.“ واضافت أن الوضع هش جدا.

وقالت ميركل التي حاولت القيام بدور في تخفيف الازمة إنها ستفعل كل ما يمكنها لمساعدة الجانبين في التغلب على الخلافات بشأن قضايا تتراوح من اللامركزية الى العلاقات التجارية وشحنات الغاز.

اعداد وتحرير عماد عمر للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below