29 آب أغسطس 2014 / 13:02 / منذ 3 أعوام

دبلوماسيون كنديون وروس يتبادلون التغريدات اللاذعة على تويتر

انفصاليون مؤيدون لروسيا على تل بالقرب من مدينة دونيتسك يوم 28 اغسطس اب 2014. تصوير: مكسيم شيميتوف - رويترز.

بروكسل (رويترز) - تبادل دبلوماسيون كنديون وروس في بروكسل تغريدات لاذعة بعد أن نشرت البعثة الكندية في مقر قيادة حلف شمال الأطلسي دليلا ساخرا لارشاد الجنود الروس الذين لا يعرفون الحدود الأوكرانية من الروسية.

ونشرت البعثة الكندية على حسابها على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي خريطة لمنطقة الصراع في أوروبا ولونت روسيا بالأحمر ووضعت عليها اسمها في حين ظهرت أوكرانيا وضمنها منطقة القرم ملونة بالأزرق وعليها عبارة ”ليست روسيا“. وكانت روسيا قد ضمت منطقة القرم الاوكرانية الى اراضيها بعد استفتاء السكان على ذلك.

وقالت البعثة الكندية في حلف شمال الأطلسي في تعليق على الخريطة ”يمكن للجغرافيا أن تكون صعبة في بعض الأحيان. اليكم دليلا للجنود الروس الذين يضلون الطريق باستمرار ويدخلون أوكرانيا (عن طريق الخطأ).“

وتشير تغريدة البعثة الكندية إلى اتهام أوكرانيا للجنود الروس بانهم اخترقوا حدودها ورد موسكو على الاتهام بأنهم ضلوا طريقهم.

وتم تداول التغريدة عدة مرات ونالت تأييد وزارة الخارجية الكندية.

غير أن الدبلوماسيين الروس ردوا بتغريدة تتضمن خريطة تظهر بوضوح منطقة البحر الأسود وشبه جزيرة القرم وعليها اسم روسيا.

وعلق الدبلوماسيون الروس بالقول ان هذه الخريطة ”لكي نساعد زملاءنا الكنديين على الاطلاع على الجغرافيا المعاصرة لأوروبا.“

وروسيا ليست عضوا في حلف شمال الأطلسي الذي تقوده الولايات المتحدة لكن لها وفدا لدى الحلف الغربي. وقيدت قيادة الحلف دخول الدبلوماسيين الروس إلى مقر الحلف في بروكسل منذ أبريل نيسان إثر ضم روسيا لمنطقة القرم.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below