30 آب أغسطس 2014 / 12:37 / بعد 3 أعوام

وزير الداخلية: فرار قوات اوكرانية حاصرها متمردون في الشرق

كييف (رويترز) - قال وزير الداخلية الأوكراني إن مجموعة من المقاتلين الموالين للحكومة استطاعوا الفرار من منطقة يحاصرها انفصاليون تدعمهم روسيا قرب مدينة دونيتسك الشرقية في وقت مبكر من صباح يوم السبت إلا ان التقارير تشير إلى أن عددا كبيرا لا يزال محاصرا.

جندي اوكراني يقف بجوار مدرعة في شرق البلاد يوم 29 اغسطس آب 2014 - رويترز

واشتد القتال قرب بلدة إلوفايسك الصغيرة وإلى الجنوب على ساحل بحر آزوف حيث يهدد انفصاليون ميناء ماريوبول.

وتقول كييف والدول الغربية إن تحول الدفة لصالح القوات الانفصالية جاء عقب وصول طوابير من القوات الروسية ارسلها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لدعم تمرد انفصالي اندلع قبل خمسة أشهر في شرق أوكرانيا.

وقال مسؤول كبير عن حقوق الانسان في الأمم المتحدة يوم الجمعة ان نحو 2600 مدني وجندي من القوات الحكومية وانفصاليين لقوا حتفهم في الصراع الذي فجر أكبر أزمة بين روسيا والغرب منذ الحرب الباردة.

ووسط تقارير غير مؤكدة من الجيش في كييف عن محاصرة قوات أوكرانية قرب إلوفايسك قال وزير الداخلية ارسين افاكوف يوم السبت إن مجموعة من الجنود الموالين للحكومة تمكنت من الفرار.

وأضاف أن المجموعة تتضمن 28 مقاتلا من الميليشيات الموالية للحكومة ومجموعة من الجنود وكتب افاكوف على حسابه على فيسبوك ”ننتظر بقية الرجال“.

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below