31 آب أغسطس 2014 / 00:12 / بعد 3 أعوام

ارسال طائرتين أمريكيتين مقاتلتين للتحقق من طائرة خرقت مجالا جويا محظورا فوق واشنطن

(رويترز) - قال مسؤولون أمريكيون إن طائرتين مقاتلين من طراز إف-16 أرسلتا للتحقق من طائرة صغيرة دخلت مجالا جويا محظورا حول العاصمة واشنطن السبت ولاحظ قائدا الطائرتين المقاتلتين أن الشخص الذي يقود هذه الطائرة فقد الوعي قبل نفاد الوقود من الطائرة وسقوطها في المحيط الأطلسي.

وقالت إدارة الطيران الاتحادية في بيان إن قائد الطائرة الصغيرة وهي من طراز سيروس إس أر22 أقلع من مطار مقاطعة واكيشا في ولاية ويسكونسن وكان في طريقه إلى مطار ماناساس في ولاية فرجينيا.

ولكن خفر السواحل الأمريكي قال في بيان إن الطيار لم يهبط وفقا لما هو مقرر وظل على ارتفاع نحو 13 ألف قدم في الوقت الذي دخلت فيه الطائرة مجالا جويا محظورا حول واشنطن. وتوقف قائد الطائرة عن الرد على نداءات اللاسلكي.

وقالت متحدثة باسم قيادة الدفاع الجوي والفضائي في أمريكا الشمالية إن القيادة أرسلت طائرتين مقاتلين من طراز إف-16 .وقال خفر السواحل في بيان إن قائدي الطائرتين حلقا بجوار الطائرة الصغيرة وشاهدا الطيار فاقد الوعي على مايبدو.

وقال البيان إنهما بقيا مع الطائرة مع مواصلتها الطيران أمام ساحل فرجينيا ثم نفد منها الوقود وسقطت في المحيط الأطلسي.

وامتنع خفر السواحل عن تحديد هوية الطيار إلى حين إبلاغ عائلته.

وقال متحدث باسم خفر السواحل إن خفر السواحل أرسل سفينة وطائرة هليكوبتر وطائرة للبحث عن حطام الطائرة وجثة قائدها ولكن لم يتم العثور على شيء.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below