31 آب أغسطس 2014 / 08:13 / بعد 3 أعوام

نائب رئيس الوزرء في ليسوتو يتولى زمام الأمور في غياب رئيس الوزراء

مدرعة تابعة للجيش بشارع في ماسيرو عاصمة ليسوتو يوم 30 اغسطس آب 2014 - رويترز

ماسيرو (رويترز) - قال سيلبي موتشوبوروان وزير الاتصالات والعلوم والتكنولوجيا في ليسوتو يوم الاحد إن موثيتجوا متسينج نائب رئيس الوزراء في البلاد رأس الحكومة في غياب رئيس الوزراء توماس ثاباني.

وكان ثاباني فر من المملكة يوم السبت متهما الجيش بالقيام بانقلاب.

وفر ثاباني إلى جنوب إفريقيا المجاورة يوم السبت بعد أن حاصر الجيش مقره ومراكز للشرطة في ماسيرو عاصمة ليسوتو وسمع دوي اطلاق نار.

وقال قائد للشرطة إن شرطيا قتل بالرصاص وأصيب أربعة خلال المواجهة.

ونفى الجيش محاولة الاطاحة برئيس الوزراء وقال إنه تحرك ضد عناصر في الشرطة يشتبه في اعتزامها تسليح فصيل سياسي في المملكة.

وقال دبلوماسيون في ماسيرو لرويترز يوم السبت إن معظم أفراد الجيش يوالون موثيتجوا متسينج نائب رئيس الوزراء الذي تعهد بتشكيل ائتلاف جديد يطيح بثاباني. وقالت المصادر إن قوات الشرطة تؤيد بشكل كبير رئيس الوزراء.

وقال موتشوبوروان إن جنوب افريقيا أدانت تصرفات الجيش ووجهت الدعوة في وقت لاحق لنائب رئيس الوزراء لاجراء محادثات هناك يوم الأحد. ولم يذكر مع من ستجري المحادثات.

وقال موتشوبوروان “ينص الدستور على أنه في غياب رئيس الوزراء يتولى نائب رئيس الوزراء زمام الأمور.

”الآن ليس هناك أي ترتيبات ولكن تولي نائب رئيس الوزراء الاشراف على أمور بحاجة إلى النظر فيها لحين عودة رئيس الوزراء أمر مفروغ منه.“

وقال الاتحاد الإفريقي يوم الأحد إنه لن يتسامح مع أي استيلاء بشكل غير قانوني على السلطة.

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below