31 آب أغسطس 2014 / 20:49 / بعد 3 أعوام

انفجار يقتل 4 على الأقل بمبنى خارج باريس

رجال اطفاء يحملون جثمان أحد ضحايا الانفجار بالقرب من باريس يوم الاحد. تصوير: كريستيان هارتمان - رويترز.

روزني سو بوا (فرنسا) (رويترز) - انهار مبنى في ضاحية تابعة لباريس بعد انفجار وقع صباح الأحد مما أدى إلى مقتل طفلين وامرأتين. وتفتش فرق الإنقاذ بين الأنقاض بحثا عن أربعة آخرين ما زالوا مفقودين حتى حلول المساء.

وقال فيليب جالي رئيس بلدية سان سين دينيه إن نحو 150 من رجال الإنقاذ ظلوا يعملون طوال اليوم وبعضهم كان بصحبته كلاب مدربة في محاولة للعثور على أربعة بالغين مفقودين.

واضاف "كلما تأخر الوقت ضعف احتمال العثور على ناجين.. ولكن ما زلنا نأمل في العثور في جيب ما على شخص تمكن من إيجاد وسيلة لحماية نفسه."

وقال جابرييل بلوس المتحدث باسم إدارة الإطفاء إن أول الضحايا الذي عثر عليهم طفل في الثامنة من عمره بعد وقوع الانفجار قرب الساعة السابعة صباحا (0500 بتوقيت جرينتش) تبعه اكتشاف امرأة عمرها 80 عاما فاقدة للوعي بين الأنقاض. وتوفيت أثناء إخراجها.

وقال جالي إنه عند العصر عثر على امرأة في العقد الخامس من عمرها ميتة وبعدها عثر على طفلها.

وأصيب 11 شخصا في الحادث. وكانت بعض الإصابات خطيرة.

وقال وزير الداخلية برنار كازنوف للصحفيين في موقع الحادث إن الانفجار نتج فيما يبدو عن تسرب غاز.

وأضاف "يجب أن نتحلى بالحكمة.. لأن هناك تحقيقات تجرى. ولا يوجد شيء مؤكد."

إعداد سيف الدين حمدان للنشرة العربية- تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below