8 أيلول سبتمبر 2014 / 07:08 / بعد 3 أعوام

مسلحون يقتلون ضابطا كبيرا في هجوم على مسجد للشيعة بباكستان

مولتان (باكستان) (رويترز) - قالت الشرطة الباكستانية يوم الاثنين إن مسلحين قتلوا ثلاثة أشخاص أحدهم ضابط عسكري كبير في مسجد للأقلية الشيعية في مدينة سرجودا.

ويتفاقم الصراع الطائفي في باكستان حيث يشكل الشيعة 20 في المئة تقريبا من السكان البالغ عددهم 180 مليون نسمة.

وقال فاروق حسنات المسؤول في الشرطة ”أطلق مسلحون ملثمون النار على البريجادير فضل زاهور بينما كان يشارك في طقس ديني في المسجد.“ وأضاف أن الهجوم وقع في وقت متأخر مساء الاحد.

وتابع ”وصل المسلحون على متن دراجات نارية واقتحموا المسجد. تعرفوا على البريجادير وأطلقوا عليه النار وقتلوه هو وأخوه فضل صبحاني ورجلا آخر يدعى محمد أيوب.“

وقال حسنات إن البريجادير تلقى تهديدات من جماعة فرسان الصحابة المحظورة التي تقول إنها تريد طرد الشيعة من باكستان.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وقتل أكثر من 800 من الشيعة في هجمات بباكستان منذ 2012 وفقا لبيانات منظمة هيومن رايتس ووتش.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below