11 أيلول سبتمبر 2014 / 14:48 / بعد 3 أعوام

نائب زعيم ايرلندا الشمالية يأمل الاستفادة من حصول اسكتلندا على مزيد من السلطات

ترمونفكين (ايرلندا) (رويترز) - أشار مارتن ماجينيس نائب الوزير الأول في ايرلندا الشمالية يوم الخميس الى ان الاقليم البريطاني سيتوقع مزيدا من السلطات في مجال الانفاق على الرفاه الاجتماعي اذا حصلت اسكتلندا على مزيد من الحكم الذاتي بعد رفض الاستقلال في استفتاء الاسبوع القادم.

مارتن ماجينيس نائب الوزير الأول في ايرلندا الشمالية يحضر مراسم جنازة في دبلن يوم 25 اغسطس آب 2014. تصوير: رويترز.

ووعد وزير المالية البريطاني جورج اوزبورن يوم الأحد بوضع خطط لمنح اسكتلندا مزيدا من سلطات الحكم الذاتي بشأن الضرائب والانفاق والرفاه الاجتماعي إذا اختارت البقاء ضمن المملكة المتحدة في الاستفتاء المقرر يوم 18 سبتمبر ايلول.

وقال ماجينيس الذي يرفض حزبه شين فين تنفيذ تخفيضات بشأن الرفاه الاجتماعي تطلبها لندن إن تفويض السلطات في تحديد مدفوعات الرفاه الاجتماعي تحديدا يمكن ان تكون له ”انعكاسات هائلة بالنسبة لنا“.

ورفض القائد السابق بالجيش الجمهوري الايرلندي -الذي يريد حزبه ايضا انفصال ايرلندا الشمالية عن المملكة المتحدة والاندماج مع جمهورية ايرلندا- التعليق على ما إن كان يدعم الاستقلال الاسكتلندي لكنه قال إن الاستفتاء يحظى بمتابعة عن كثب من المواطنين.

وفي مؤتمر حزبي في قرية ترمونفكين الايرلندية قال ماجينيس للصحفيين ردا على سؤال عما إن كانت ايرلندا الشمالية ستطلب سلطات مشابهة ”إذا حصلت اسكتلندا في حالة التصويت برفض الاستقلال على سلطات بشأن الرفاه الاجتماعي والقدرة على تحديد معدل مدفوعات الرفاه الاجتماعي بها.. عندها سيكون لذلك انعكاسات كبيرة بالنسبة لنا وسأتمنى أن يمكننا الاستفادة منها.“

وتعتمد بلفاست على منحة سنوية بقيمة عشرة مليارات جنيه استرليني (16 مليار دولار) من لندن لتشغيل خدماتها العامة وهي تواجه مأزقا بشأن تخفيضات الرفاه الاجتماعي.

ونشر شين فين لوحات اعلانية في انحاء الاقليم هذا الاسبوع تحتج على ”تخفيضات المحافظين“ في اشارة الى الحكومة البريطانية التي يقودها المحافظون.

وقال ماجينيس إنه بالاضافة الى معدل مدفوعات الرفاه الاجتماعي فيمكن أن تكون لزيادة التفويض للاسكتلنديين انعكاسات على التخفيضات في ميزانية ايرلندا الشمالية من لندن منذ 2009 . لكنه لم يذكر تفاصيل.

وناشد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الاسكتلنديين يوم الاربعاء ألا يمزقوا ”عائلة الامم“ في المملكة المتحدة بعدما اظهر استطلاعان للرأي أن الحملة من اجل الاستقلال تكتسب دعما لتمضي رأسا برأس مع حملة رفض الاستقلال.

اعداد عماد عمر للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below