15 أيلول سبتمبر 2014 / 11:44 / بعد 3 أعوام

مراقبون دوليون يتعرضون للقصف في شرق أوكرانيا

كييف (رويترز) - قال متحدث باسم فريق مراقبين دوليين يوم الاثنين إن الفريق المؤلف من ستة أفراد تعرض للقصف مرتين في مدينة دونيتسك بشرق أوكرانيا يوم الأحد رغم اتفاق وقف إطلاق النار الساري بين قوات الحكومة والانفصاليين الموالين لروسيا.

متمردون موالون لروسيا يستقلون حاملة جنود خلال استعراض في لوهانسك في شرق اوكرانيا يوم الاحد. تصوير: ماركو دجوريكا - رويترز.

وسلطت الواقعة - التي تعرضت فيها سيارتان تابعتان لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا لأضرار بالغة - الضوء على هشاشة اتفاق وقف اطلاق النار الذي أبرم هذا الشهر في الصراع الذي قتل أكثر من ثلاثة آلاف شخص.

وذكر بيان للمنظمة أن أربع قذائف انفجرت على بعد نحو 200 متر من فريق المراقبة الذي توجه إلى سوق بدونيتسك حيث وردت تقارير في وقت سابق عن حدوث قصف.

وبعد أن انتقل الفريق إلى موقع آخر انفجرت قذيفة مورتر أخرى قرب المكان الذي كانوا فيه وانسحب الفريق من المنطقة.

ولم يصب أي من أفراد الفريق رغم أن البيان قال إن المراقبين شاهدوا جثة إمراة في الشارع في منطقة السوق.

وقال المتحدث مايكل بوكيوركيف ”تمكن زملاؤنا الستة كلهم من العودة للقاعدة لكن أضرارا لحقت بالمركبتين.“

وأضاف لرويترز ”نعتبر هذا حادثا بالغ الخطورة. هذه أول مرة تتعرض فيها مركباتنا لإطلاق النار“.

ولم يحدد المسؤول عن القصف لكنه قال إنه لا يوجد ما يوحي أن مراقبي المنظمة كانوا مستهدفين عن عمد.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below