آبي يطلب عقد قمة مع رئيسة كوريا الجنوبية لتحسين العلاقات

Fri Sep 19, 2014 1:43pm GMT
 

من جاك كيم وانتوني سلودكوفسكي

سول/طوكيو (رويترز) - طلب رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في رسالة وجهها إلى رئيسة كوريا الجنوبية باك جون هاي يوم الجمعة عقد اجتماع قمة في مسعى لتحقيق انفراجة في العلاقات الفاترة بين البلدين بسبب سجل اليابان خلال الحرب العالمية الثانية واستخدام نساء كوريات للترفيه عن الجنود.

وفي الرسالة التي سلمها رئيس الوزراء الياباني السابق يوشيرو موري أثناء زيارته إلى سول أشار آبي إلى ان العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الجارين ستبلغ عامها الخمسين في العام المقبل معبرا عن أمله في أن يبذل الطرفان جهودا لتحسينها.

وقال مكتب بارك في بيان "قال رئيس الوزراء آبي في الرسالة أنه يأمل كثيرا في أن تتاح الفرصة للقاء بينهما على هامش مؤتمر دولي سينعقد في الخريف المقبل."

ومن المتوقع أن يحضر الرئيسان مؤتمرا للقادة الآسيويين والأوروبيين في إيطاليا في أكتوبر تشرين الأول المقبل وآخر لقادة منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي (أبك) في نوفمبر تشرين الثاني في بكين.

وساد الجمود العلاقات بين البلدين في العامين الماضيين بسبب قضية النساء الكوريات اللواتي أجبرن على العمل في حانات مخصصة للترفيه عن الجنود اليابانيين خلال الحرب العالمية الثانية.

ولم ترد بارك على الفور على دعوة آبي لعقد قمة لكنها قالت إن من المهم بذل جهود صادقة لاستعادة كرامة ضحايا العبودية الجنسية خلال الحرب اللواتي أصبحن مسنات وتعشن الفترات الأخيرة من حياتهن.

ودعت بارك في مقابلة مع رويترز يوم الثلاثاء طوكيو لاتخاذ "قرار شجاع" لتحسين العلاقات بين الجارتين الآسيويتين.

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

 
رئيسة كوريا الجنوبية باك جون هاي تصافح رئيس الوزراء الياباني السابق يوشيرو موري اثناء اجتماع في سول يوم الجمعة. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الانباء.