21 أيلول سبتمبر 2014 / 11:20 / بعد 3 أعوام

اردوغان: تركيا لم تدفع فدية مقابل افراج الدولة الإسلامية عن الرهائن

اسطنبول (رويترز) - قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان يوم الاحد إنه لم تدفع فدية مقابل افراج تنظيم الدولة الإسلامية في العراق عن رهائن أتراك مضيفا أن الافراج عنهم كان نتيجة مفاوضات دبلوماسية وسياسية.

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان خلال اجتماع في اسطنبول يوم 18 سبتمبر ايلول 2014. تصوير: مراد سيزار- رويترز.

وكانت المخابرات التركية أعادت يوم السبت 46 رهينة تركيا خطفهم متشددون من تنظيم الدولة الإسلامية بعد أكثر من ثلاثة شهور في الأسر فيما وصفها اردوغان بعملية انقاذ سرية.

وقال اردوغان قبل أن يسافر لحضور اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة”التفاوض المادي ليس مطروحا للنقاش... هذا نجاح دبلوماسي.“

وقالت مصادر أمنية لرويترز يوم السبت إن الرهائن أفرج عنهم خلال الليل في بلدة تل أبيض على الجانب السوري من الحدود مع تركيا بعد نقلهم من مدينة الرقة السورية معقل الدولة الإسلامية. ورفض مسؤولون الكشف عن تفاصيل بشأن عملية الانقاذ.

وخطف الرهائن وبينهم القنصل العام التركي وأبناء دبلوماسيين وجنود من القوات الخاصة من القنصلية التركية في الموصل يوم 11 يونيو حزيران خلال هجوم خاطف للمتشددين السنة.

وقال اردوغان أيضا إنه بحث مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما وحلفاء في حلف شمال الأطلسي خلال قمة الحلف في وقت سابق من الشهر الجاري إقامة منطقة عازلة على الحدود مع سوريا.

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below