6 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 08:14 / بعد 3 أعوام

تحقيق أمريكي في قضية غسل أموال متصلة بأحد المقربين من بوتين

(رويترز) - ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن الادعاء الأمريكي فتح تحقيقا في قضية غسل أموال ربما تمس أحد أفراد الدائرة المقربة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وذكرت الصحيفة مستشهدة بأشخاص على مقربة من الأمر أن مكتب الادعاء الأمريكي يحقق فيما إذا كان الملياردير الروسي جينادي تيمتشينكو قطب تجارة الغاز والشخصية المقربة من بوتين قد حول أموالا مرتبطة بفساد في روسيا عبر النظام المالي الأمريكي. وقالت إن وزارة العدل الأمريكية تساعد في التحقيق.

وأضافت الجريدة أن الادعاء يحقق في صفقات اشترت فيها مجموعة جونفور -التي أسسها تيمتشينكو- نفطا من شركة أو.إيه.أو روسنفت الروسية وباعته لأطراف ثالثة.

وقال التقرير إن تاريخ الصفقات يسبق العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على روسيا في مارس آذار بسبب الأزمة الأوكرانية. وتيمتشينكو شريك أيضا في شركة نوفاتيك ثاني أكبر منتج للغاز في روسيا.

وتابعت الصحيفة أن التحويلات المالية المتصلة بالصفقات يمكن أن تكون غسل أموال إذا تبين أن الأموال نبعت من نشاط غير مشروع كبيع غير منتظم لأصول تابعة للدولة كالنفط.

ونسبت الصحيفة إلى مصدر قوله إن التحقيق ينظر أيضا فيما إذا كان لجانب من ثروة بوتين الشخصية صلة بأموال غير مشروعة.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد قالت إن لبوتين استثمارات في جونفور وربما يمكنه السحب من أموال الشركة. ونفت الشركة والكرملين هذا نفيا تاما.

إعداد أمل أبو السعود للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below