6 تشرين الثاني نوفمبر 2014 / 13:02 / منذ 3 أعوام

شرطي باكستاني يضرب عنق رجل أساء للصحابة

لاهور (باكستان) (رويترز) - قالت الشرطة الباكستانية إن شرطيا ضرب عنق رجل في إقليم البنجاب بعد أن ردد عبارات مسيئة عن صحابة الرسول محمد بعد يومين من إقدام حشد على قتل زوجين مسيحيين بدعوى الإساءة للإسلام في نفس الإقليم.

واحتجز طفيل حيدر (55 عاما) في وقت متأخر يوم الأربعاء في مدينة جوجارات بعدما قال البعض إنهم سمعوه وهو يردد العبارات المسيئة فضربوه وسلموه للشرطة.

وقال ضابط شرطة يدعى خرام شهزاد ”احضره الضابط فراز ناويد إلى مركز الشرطة ونقله إلى الحجز. ولم يتوقف حيدر عن استخدام كلمات مسيئة للصحابة على الرغم من تحذيرات مختلف المسؤولين.“

وأضاف ”في حوالي الساعة الخامسة صباحا فقد ناويد السيطرة على مشاعره وذهب إلى زنزانته وأحضر بلطة وضرب عنق حيدر عدة مرات.“

وقالت الشرطة إن حيدر توفي على الفور.

وفي جزء آخر من إقليم البنجاب ضرب حشد زوجين مسيحيين حتى الموت يوم الثلاثاء وأحرق الحشد جثتيهما بدعوى تدنيس مصحف.

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below