6 كانون الأول ديسمبر 2014 / 21:29 / بعد 3 أعوام

اشتباكات في أثينا بعد احتجاج لاحياء ذكرى شاب قتلته الشرطة عام 2008

اثينا (رويترز) - رشق محتجون قوات الشرطة بالقنابل الحارقة وأضرموا النيران في ماكينات صراف آلي وسيارات ومتاجر في وسط العاصمة اليونانية أثينا يوم السبت في ذكرى مقتل مراهق على يد الشرطة قبل ستة أعوام.

متظاهرون ملثمون في مسيرة لاحياء ذكرة مقتل متظاهر في 2008 في أثينا. رويترز

واستخدمت شرطة مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه لتفريق المحتجين في حي اكسارتشيا حيث رشق نحو 200 شاب يرتدون ملابس سوداء قوات الشرطة بالحجارة والقنابل الحارقة. وارتفعت سحابة من الدخان إلى السماء جراء الاشتباكات.

وأضرمت النيران في متجرين على الاقل ولحقت اضرار بعشرات المتاجر الاخرى.

وقالت الشرطة إنها اعتقلت قرابة 100 متظاهر.

واندلعت الاشتباكات بعد ان شارك نحو 6000 محتج في مسيرة لاحياء الذكرى السنوية لمقتل الكساندروس جريجوروبولوس بالرصاص على يد الشرطة عام 2008 وهي الذكرى التي عادة ما تجتذب الاف المحتجين المناهضين للشرطة.

وجاءت احتجاجات هذا العام للتضامن مع شخص معتقل كان قد شهد واقعة القتل ويضرب حاليا عن الطعام مطالبا بالسماح له بالدراسة في الجامعة.

وكان قد حكم على نيكوس رومانوس (21 عاما) بالسجن بتهمة السرقة في أكتوبر تشرين الأول وبدأ اضرابا عن الطعام في العاشر من نوفمبر تشرين الثاني. ويرقد حاليا في المستشفى في حالة حرجة.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below