7 كانون الأول ديسمبر 2014 / 09:43 / منذ 3 أعوام

ميركل: روسيا تعاقب دولا لتقاربها مع الاتحاد الأوروبي

المستشارة الألمانية انجيلا ميركل اثناء اجتماع للحكومة في برلين يوم 3 ديسمبر كانون الأول 2014. تصوير: هانيبال هينشكيه - رويترز

برلين (رويترز) - اتهمت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل روسيا يوم الأحد بالتدخل في الشؤون الداخلية لعدد من الدول التي تسعى لاقامة علاقات أوثق مع الاتحاد الأوروبي.

وقالت ميركل في مقابلة مع صحيفة دي فيلت الألمانية اليومية ”مولدوفا وجورجيا وأوكرانيا ثلاث دول تجاورنا من الشرق اتخذت قرارات سيادية للتوقيع على اتفاق شراكة مع الاتحاد الأوروبي.“

وأضافت ”روسيا تسبب مشاكل للدول الثلاث“ مشيرة إلى الصراعات في مناطق انفصالية مثل ترانسدنيستريا وأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية وكذلك التدخل الروسي في شرق أوكرانيا.

وأبدت روسيا عدم رضاها عن تقارب مولدوفا مع الاتحاد الأوروبي والذي تأكد في انتخابات جرت الأسبوع الماضي جرى استبعاد مرشح موال لروسيا من المشاركة بها. وحظرت روسيا واردات الخضر واللحوم من مولدوفا.

ووقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الشهر الماضي ”اتفاق شراكة“ مع منطقة أبخازيا الانفصالية في جورجيا مما اثار انتقادات من حلف شمال الأطلسي والاتحاد الأوروبي.

واتهمت ميركل موسكو بمحاولة جعل الدول في غرب البلقان تعتمد على روسيا اقتصاديا وسياسيا من أجل كسب نفوذ هناك.

ودافعت عن قرارها خلال قمة حلف الأطلسي عام 2008 بعدم وضع أوكرانيا وجورجيا على طريق الانضمام لعضوية الحلف ولكن أكدت التزام الحلف بالدفاع عن الدول الأعضاء من شرق أوروبا مثل بولندا ودول البلطيق.

وقالت ميركل ”ليس هناك مبرر للحديث عن حرب في البلطيق ولكن البند الخامس في ميثاق الحلف الذي يعتبر الهجوم على دولة عضو هجوما على الحلف بأكمله ما زال قائما.“

إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below