8 كانون الأول ديسمبر 2014 / 04:33 / منذ 3 أعوام

إرتياح في الفلبين مع زحف الإعصار هاجوبيت غربا

مانيلا (رويترز) - بدأ مئات الآلاف من الفلبينيين في العودة لمنازلهم التي عصف بها إعصار قوي في مطلع الأسبوع لكن البلاد تنفست الصعداء بعد أن قللت خطة إجلاء ضخمة من عدد القتلى على ما يبدو.

رياح عاتية تضرب الساحل في اقليم ألباي يوم الأحد - رويترز

وبلغ عدد قتلى الإعصار هاجوبيت أربعة يوم الإثنين بعد أن لجأ أكثر من مليون شخص إلى مراكز إيواء أقيمت في شتى أنحاء الفلبين هربا من حدة هذه العاصفة المصنفة ضمن الفئة الثالثة على الرغم من أن مئات المنازل سويت بالأرض.

وقبل عام خلفت عاصفة عاتية صنفت ضمن الفئة الخامسة في نفس المسار أكثر من سبعة آلاف قتيل أو مفقود ولم تترك السلطات أي شيء للصدفة هذه المرة وقامت باجلاء بلدات وقرى كاملة إلى أكثر من 1500 مركز إيواء يومي الجمعة والسبت.

وقالت جوندولين بانج الامين العام للصليب الاحمر الفلبيني ”إننا سعداء بأننا تعلمنا الدرس من سابق خبرتنا.“

وقالت دليا مونليون رئيس بلدية جيباداد التي يقطنها سبعة آلاف نسمة في اقليم ايسترن سامار إن مياه الفيضانات مازالت تحول دون وصول الناس إلى منازلهم.

وقال مكتب الارصاد الجوية إن الإعصار هاجوبيت زحف غربا بسرعة عشرة كيلومترات في الساعة من جزر رومبلون الواقعة في الوسط في اتجاه اقليم أورينتال ميندورو يوم الإثنين.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below