10 كانون الأول ديسمبر 2014 / 15:18 / منذ 3 أعوام

الرئيس الأفغاني يقول إنه مصدوم بانتهاكات المخابرات الأمريكية لحقوق الانسان

الرئيس الأفغاني أشرف عبد الغني يتحدث في كابول يوم الاربعاء. تصوير: عمر صبحاني - رويترز.

كابول (رويترز) - قال الرئيس الأفغاني اشرف عبد الغني يوم الأربعاء إن التقارير عن ممارسة المخابرات المركزية الأمريكية للتعذيب في مركز احتجاز في بلده ”تنتهك كل الأعراف المقبولة لحقوق الانسان في العالم.“

ووصف عبد الغني التقرير بأنه ”صادم“ وطلب معرفة عدد الأفغان الذين كانوا ضمن من تعرضوا لاستجوابات مؤلمة ومهينة في موقع سري للمخابرات الأمريكية في بلاده.

وجاءت تصريحاته في كلمة تلفزيونية عقب تقرير لمجلس الشيوخ الأمريكي يوضح بالتفصيل مدى التعذيب الذي مارسته المخابرات الأمريكية في أعقاب هجمات 11 سبتمبر ايلول 2001 على الولايات المتحدة.

وبعد قليل من الهجمات قادت الولايات المتحدة تدخلا للاطاحة بنظام طالبان في افغانستان بسبب توفيره ملاذا لتنظيم القاعدة. وكان كثير ممن استجوبوا في افغانستان من المشتبه بأنهم من مقاتلي القاعدة.

اعداد عماد عمر للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below