إغلاق فروع بنوك استرالية رائدة في وسط سيدني بسبب أزمة الرهائن

Mon Dec 15, 2014 3:18am GMT
 

سيدني (رويترز) - قالت بنوك كومنولث بنك وويستباك وإيه.إن.زي الاسترالية يوم الإثنين إنها أغلقت فروعها بالمنطقة التجارية المركزية في سيدني بعد احتجاز رهائن في مقهى بوسط المدينة.

وقال بنك ويستباك على موقع تويتر "بسبب العملية الأمنية في مارتن بليس سيدني سنغلق 12 فرعا لويسباك في المنطقة التجارية بسيدني بقية اليوم."

ونشر كومنولث بنك ومصرف إيه.إن.ئي رسائل مشابهة.

وحاصر عشرات من رجال الشرطة المدججين بالسلاح المقهى الواقع بمنطقة مارتن بليس حيث مقرات بنك الاحتياطي الاسترالي وبنوك تجارية أخرى. ويقع برلمان ولاية نيو ساوث ويلز بنفس المنطقة.

وأظهرت لقطات تلفزيونة عددا من الناس داخل المقهى وهم يقفون ويضعون أيديهم على نوافذه.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية- تحرير أحمد صبحي خليفة)

 
ضابط شرطة قرب المقهى في سيدني يوم الإثنين. تصوير. ديفيد جريه- رويترز