24 كانون الأول ديسمبر 2014 / 14:53 / بعد 3 أعوام

الرئيس الألماني يقول ان غالبية المواطنين يرحبون باللاجئين

برلين (رويترز) - حث الرئيس الألماني يواخيم جاوك أبناء شعبه على الترحيب بمئات الآلاف من الفارين من مناطق الحروب ونبذ التوجهات الشعبوية المناهضة للاجئين.

الرئيس الألماني يواخيم جاوك خلال زيارة رسمية الى كندا يوم 24 سبتمبر ايلول 2014. تصوير. كريس واتي - رويترز

وخصص جاوك جزءا من خطابه السنوي بمناسبة عيد الميلاد والذي سيلقيه من خلال التلفزيون الرسمي يوم الخميس للثناء على المواطنين الألمان الذي قدموا المأوى والدعم لنحو 200 ألف لاجيء جديد هذا العام وللهجوم بشكل غير مباشر على حركة جديدة مناهضة للاجئين.

وشارك أكثر من 17 ألف ألماني في أكبر تظاهرة ضد اللاجئين في ألمانيا يوم الاثنين في مدينة دريسدن في شرق البلاد معبرين عن مزاعمهم بأن المسلمين يغزون ألمانيا.

وارتفع عدد طالبي اللجوء الذين وصلوا إلى ألمانيا هذا العام إلى نحو 200 ألف أي ضعف العدد المسجل عام 2013 وأربعة أمثال العدد في 2012 وهو أكبر عدد بين جميع الدول الأوروبية. كما يستضيف عشرات الالاف من المواطنين الألمان لاجئين في اطار مبادرات شخصية.

وتعتبر قوانين اللجوء الألمانية بين الأكثر تساهلا في العالم ربما لأن اللجوء الذي منح للمواطنين الألمان في فترات سابقة ساعد كثيرين وبينهم المستشار السابق فيلي برانت على الفرار من الحكم النازي.

وقال جاوك ”نعرف أن المخاوف سترافقنا على الدوام لكننا نعرف أيضا أن الممارسة العملية لما نصفه بالإنسانية هي بالتأكيد تجسيد لأعظم قدرات البشر.“

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below