31 كانون الأول ديسمبر 2014 / 16:08 / بعد 3 أعوام

اتهام داعية بوسني بتجنيد متشددين للسفر الى سوريا والعراق

سراييفو (رويترز) - اتهمت محكمة بوسنية داعية مسلما يوم الأربعاء بتجنيد أشخاص للقتال في صفوف تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق مستخدمة قانونا جديدا يستهدف منع سفر المواطنين للقتال إلى جانب المتشددين في الشرق الأوسط.

وكان حسين بوسنيتش المعروف بأنه القائد غير الرسمي للحركة السلفية المتشددة في البوسنة قد اعتقل في سبتمبر ايلول مع أربعة اشخاص والذي أفرج عنهم في وقت لاحق لكن بعد مصادرة جوازات سفرهم.

واتهمت المحكمة بوسنيتش بحث أعضاء حركته على الانضمام لمسلحي الدولة الاسلامية وقالت إنه ”شجع علنا آخرين على الانضمام الى منظمات ارهابية خلال عامي 2013 و 2014 عن وعي ومن موقع سلطته الدينية.“

وهذه أول مرة يستخدم فيها قانون أقر في ابريل نيسان يفرض أحكاما بالسجن لفترات تصل إلى عشر سنوات على تمويل أنشطة إرهابية أو تجنيد أشخاص والقتال في الخارج.

ولم يتسن على الفور الاتصال ببوسنيتش الموجود رهن الاحتجاز للتعقيب. ولم يطلب منه تقديم دفوعه.

وتقول الشرطة إن ما يصل إلى 180 بوسنيا بينهم نساء وأطفال غادروا الى سوريا خلال السنوات الثلاث الماضية عاد منهم الى البوسنة أكثر من 50 مجندا بينما قتل أكثر من 20 آخرين.

اعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below