5 كانون الثاني يناير 2015 / 00:22 / بعد 3 أعوام

الرئيس الفنزويلي يزور الصين ودولا في أوبك وسط أزمة مالية

مادورو رئيس فنزويلا يتحدث خلال مؤتمر صحفي في كراكاس يوم 30 ديسمبر كانون الأول 2014 - رويترز

كراكاس (رويترز) - قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو يوم الأحد إنه سيزور الصين وعدة دول آخرى أعضاء في أوبك لم يحددها خلال جولة تستغرق أسبوعا بهدف تحسين الأوضاع المالية لفنزويلا والتي أصابها الضعف بسبب هبوط سعر النفط الخام.

وقال مادورو في التلفزيون ”سأغادر اليوم في جولة دولية..جولة مهمة للغاية لإقامة مشروعات جديدة في ضوء أوضاع هبوط الدخل التي تواجه بلدنا.“

وستكون أولى محطاته الصين التي أصبحت المقرض الرئيسي لفنزويلا من خلال اتفاقيات النفط مقابل القروض والتي تحصل بموجبها فنزويلا على تمويل مقابل عمليات تسليم آجلة للنفط والوقود.

وقال مادورو ”سأزور أيضا دولا آخرى في أوبك لمواصلة الجهود الرفيعة المستوى (لوضع)استراتيجية لإنعاش أسعار النفط وهو تعزيز لأوبك.“

ولم يعط تفاصيل آخرى.

وانكمش اقتصاد فنزويلا خلال الثلاثة أرباع الأولى من 2014 وتدهورت احتياطياتها الدولية بشكل حاد وسط تراجع أسعار النفط.

وأثار هذا التراجع مخاوف من احتمال تخلف فنزويلا عن سداد سنداتها الخارجية وهو ما دفع بدوره عائدات سنداتها إلى أعلى مستوى بالمقارنة مع أي دولة من دول الأسواق الناشئة.

وينفي مادورو تخلف بلاده عن السداد. ولكنه يقول إن الحكومة الفنزويلية تحتاج إلى التمويل في 2015 ويقول إن الاقتراض في الأسواق الدولية باهظ التكاليف.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below