8 كانون الثاني يناير 2015 / 16:29 / بعد 3 أعوام

رجلان يشتبه بانضمامهما لجماعة جهادية في سوريا يمثلان للمحاكمة في برلين

برلين (رويترز) - مثل رجل ألماني عمره 36 عاما ومواطن تركي عمره 27 عاما أمام محكمة في برلين يوم الخميس لاتهامهما بالانتماء لجماعة إرهابية أجنبية في سوريا.

وقال المدعي الاتحادي الألماني ماتياس كراوس إن المشتبه بهما سافرا إلى سوريا في عام 2013 حيث انضما إلى جماعة جند الشام -وهي جماعة ذات أصول شيشانية- حيث تلقيا تدريبا وذهبا إلى القتال.

وقال كراوس إن جند الشام تهدف إلى إقامة خلافة إسلامية في المنطقة تطبق الشريعة الإسلامية. ويصفها المعهد الألماني للشؤون الدولية والأمنية بأنها جماعة جيدة التدريب وتتعاون غالبا مع جبهة النصرة فرع تنظيم القاعدة في الحرب الأهلية السورية.

وتأجلت المحاكمة بعد أن قدم الدفاع شكوى بأن بعض أعضاء المحكمة متحيزون وبأن المشتبه بهما لن يحصلا على محاكمة عادلة.

وكانت أعلى هيئة إدعاء في ألمانيا قالت الشهر الماضي إن النظام القضائي الألماني يكافح من أجل التعامل مع عدد من الجهاديين المشتبه بهم العائدين من سوريا والتحقيقات والمحاكمات الناجمة عن ذلك.

وسافر آلاف من المتطوعين الغرببين إلى سوريا والعراق للانضمام إلى جماعات متشددة وهو ما يثير مخاوف في أوروبا والولايات المتحدة من هجمات قد يشنها مقاتلون عائدون. وقال مسؤولون إن نحو 550 ألمانيا شاركوا في القتال في سوريا ويعتقد أن حوالي 180 عادوا.

وكان رجل ألماني عمره 20 عاما ينحدر أصله من كوسوفو حكم عليه بالسجن ثلاث سنوات وتسعة أشهر بعد أن اعترف بانضمامه إلى تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير محمد عبد العال

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below