9 كانون الثاني يناير 2015 / 11:08 / منذ 3 أعوام

رئيس جامبيا يجري ثاني تعديل وزاري بعد محاولة الانقلاب

بانجول (رويترز) - استبدل رئيس جامبيا يحيى جامع وزير العدل في حكومته باسيرو ماهوني في ثاني تعديل حكومي يجريه منذ محاولة الانقلاب العسكري التي وقعت في أواخر الشهر الماضي بينما كان خارج البلاد.

ولم يعط التلفزيون الرسمي لدى إعلان التعديل الوزاري في وقت متأخر من يوم أمس الخميس أي سبب لإعفاء ماهوني من منصبه واستبداله بأبو بكر سنجور الذي كان وزيرا للتعليم العالي والأبحاث والعلوم والتكنولوجيا.

كما استبدل الرئيس الجامبي خليلو بايو أمين عام الرئاسة ووزير الشؤون الرئاسية والخدمة المدنية بلامين نيابالي.

واتهم جامع الذي جاء الى السلطة بانقلاب عام 1994 منشقين يقيمون في الخارج بتدبير محاولة الانقلاب.

ونفذت قوات الأمن عددا من الاعتقالات لكن لم يتم الكشف عن الكثير من التفاصيل الأمر الذي أثار مخاوف في بلاد تتهم بشكل مستمر بانتهاك حقوق الإنسان.

وكان جامع قد استبدل في وقت سابق من هذا الأسبوع وزراء الشؤون الخارجية والإعلام والنقل دون إعطاء أي تبرير لهذه الخطوة.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below