10 كانون الثاني يناير 2015 / 01:17 / منذ 3 أعوام

الأمم المتحدة:الهجوم على المتمردين الروانديين في الكونجو سيؤثر على مئات الآلاف

امراة نزحت بسبب القتال بين القوات الحكومة ومتمردين كونجوليين - ارشيف رويترز

كينشاسا (رويترز) - حذرت وكالة تابعة للأمم المتحدة من احتمال اضطرار عشرات الآلاف من المدنيين للفرار من منازلهم خلال هجوم مزمع من قبل القوات الكونجولية وقوات الأمم المتحدة ضد المتمردين الهوتو الروانديين في شرق الكونجو.

وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية(أوتشا) في وثائق اطلعت رويترز عليها إن الهجمات ضد جماعة القوات الديمقراطية لتحرير رواندا (فدلر) ستؤثر على مئات الآلاف.

وجاء هذا التحذير بعد أن وافق مجلس الأمن الدولي على الهجوم على فدلر التي شارك بعض أعضائها في الإبادة الجماعية التي وقعت في رواندا عام 1994 والتي تقاعست عن الوفاء بموعد نهائي في الثاني من يناير كانون الثاني لإلقاء السلاح والاستسلام.

وكانت قوات من الأمم المتحدة وقوات حكومية قد هاجمت اِلأسبوع الماضي متمردين بورونديين في شرق الكونجو فيما وصفه مسؤولو الأمم المتحدة بأنها عملية تحضيرية قبل الهجوم الأوسع.

وتتوقع أوتشا أن يؤثر القتال على مالايقل عن 368 ألف شخص في إقليم نورث كيفو و118 ألفا في ساوث كيفو في حين قد يؤثر هروب المتمردين غربا إلى إقليم أورينتال على 90 ألف مدني آخرين.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below