رئيس وزراء صربيا يتهم الاتحاد الأوروبي بمساندة حملات اعلامية مناوئة

Sun Jan 11, 2015 7:46am GMT
 

بلجراد (رويترز) - اتهم رئيس الوزراء الصربي الكسندر فوسيتش المسؤولين في الاتحاد الأوروبي بتنظيم حملة ضد حكومته بعد أن نشرت مؤسسة اخبارية اقليمية مقالا تنتقد فيه اعادة اعمار منجم فحم رئيسي في البلاد.

وجاء الخلاف بعد أن ذكرت شبكة البلقان للتحقيقات الاخبارية ومقرها سراييفو أن شركة اليكتروبريفريدا صربيا الحكومية التي تحتكر سوق الكهرباء استعانت بمجموعة شركات محلية لا تتمتع بالخبرة لاعادة اعمار منجم تامنافا للفحم الذي تضرر بفيضانات وقعت في مايو آيار مما أدى لزيادة التكاليف.

وفي مؤتمر صحفي الليلة الماضية اتهم فوسيتش الاتحاد الأوروبي ومايكل دافنبورت رئيس بعثة الاتحاد إلى صربيا بتمويل مؤسسات اعلامية من بينها شبكة البلقان لتلطيخ سمعة الحكومة.

وقالت مايا كوسيانسيتش المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية في بيان إن مزاعم فوسيتش أصابتها بالدهشة. وأضافت "انتقادات الاعلام أمر ضروري لضمان المساءلة السليمة للحكومات المنتخبة."

وذكرت كوسيانسيتش أن الاتحاد الأوروبي يتوقع أن توفر السلطات الصربية بيئة تعزز حرية التعبير والاعلام.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)

 
رئيس الوزراء الصربي الكسندر فوسيتش في حوار مع رويترز في بلجراد يوم 18 يوليو تموز 2014. رويترز