طعن مدرب المنتخب الوطني الأفغاني لكرة القدم في هجوم بكابول

Sun Jan 11, 2015 12:42pm GMT
 

كابول (رويترز) - قالت الشرطة الأفغانية يوم الأحد إن مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم طعن قرب مقر إقامته في ضاحية راقية بالعاصمة كابول وجرى نقله إلى المستشفى.

ولعب محمد يوسف كارجار دورا محوريا في إعادة بناء المنتخب الوطني لكرة القدم بعد سقوط نظام طالبان المتشدد في 2001 الذي حظر كل الرياضات بل واستغل استاد كابول لكرة القدم لتنفيذ عمليات إعدام.

ولم يتضح الدافع وراء الهجوم على كارجار الذي حدث مساء السبت لكن الشرطة قالت انه ربما يكون نتيجة خلاف شخصي. ولا تزال القضية قيد التحقيق.

ونشرت صور لكارجار وهو يرقد على سرير مستشفى على جميع مواقع التواصل الاجتماعي الأفغانية مع التنديد بالهجوم.

وقاد كارجار المنتخب الوطني لتحقيق أعظم انجازاته بالفوز ببطولة اتحاد جنوب آسيا لكرة القدم بهزيمة الهند بهدفين مقابل لا شيء في كاتمندو عاصمة نيبال في سبتمبر أيلول 2013.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)