11 كانون الثاني يناير 2015 / 14:07 / بعد 3 أعوام

فيديو يظهر ذبح جندي باكستاني على يد مؤيدين للدولة الإسلامية

ديرا اسماعيل خان (باكستان) (رويترز) - أظهر تسجيل فيديو نشر على الانترنت مجموعة من المتشددين الباكستانيين والأفغان يقطعون رأس جندي باكستاني بعد مبايعة تنظيم الدولة الإسلامية.

واكتسب التنظيم المتشدد الذي يسيطر على أجزاء كبيرة من العراق وسوريا تأييدا في باكستان وأفغانستان في العام المنصرم اذ شكل أعضاء سابقون في حركة طالبان مجموعة جديدة يقولون إنها تمثل مصالح التنظيم بالمنطقة.

ولا يعرف الكثير عن أنشطة أو حجم المجموعة الجديدة. ولم يتضح بعد ما اذا كان المتشددون الذين يستلهمون نهج الدولة الإسلامية ويختبئون على الحدود بين باكستان وأفغانستان يتصرفون بصورة فردية أم بناء على أوامر من قيادة التنظيم في الشرق الأوسط.

وفي أحدث تسجيل فيديو باللغة العربية لم يتسن بعد التأكد من صحته شوهد الكثير من المسلحين الذين يرتدون عمامات على ظهور الخيل ويحملون بنادق ويرفعون رايات سوداء وهم متجمعون في منطقة غير معلومة.

ثم يظهر متشدد قالت مجموعة سايت التي تراقب مواقع الجهاديين على الانترنت إنه المتحدث باسم طالبان سابقا شهيد الله شهيد يخطب في الحشد ليعلن مبايعة زعماء جماعات مختلفة في أفغانستان وباكستان للدولة الإسلامية.

وقال في التسجيل إن أمراء عشر جماعات اجتمعوا ليبايعوا الخليفة ابو بكر البغدادي في إشارة لزعيم تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي نهاية التسجيل الذي تبلغ مدته 16 دقيقة يظهر رجل يرتدي خوذة وقميصا قطنيا وسروالا عسكريا ويعرف على أنه جندي باكستاني ثم يقطع رأسه.

وقالت مجموعة سايت إن الموجودين خلال الإعدام بينهم أعضاء بطالبان الباكستانية والأفغانية لكن لا توجد معلومات عن الجندي المذبوح أو كيف أسروه.

إعداد دينا عادل للنشرة العربية- تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below