16 كانون الثاني يناير 2015 / 10:54 / بعد 3 أعوام

الشرطة تشتبك مع محتجين عند القنصلية الفرنسية في كراتشي

كراتشي (رويترز) - اشتبك نحو 200 محتج مع الشرطة الباكستانية‭ ‬يوم الجمعة أمام القنصلية الفرنسية في مدينة كراتشي الجنوبية بعد احتجاج على صحيفة شارلي إبدو الساخرة شابته أعمال عنف.

وقال صحفي في رويترز إن بعض المحتجين كانوا مسلحين فيما يبدو بأسلحة نارية وشاهدهم وهم يطلقون النار بعد أن استخدمت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه لمنع المحتجين من التقدم صوب القنصلية الفرنسية.

وقال طبيب من كراتشي إن ثلاثة أشخاص على الأقل أصيبوا ونقلوا للمستشفى.

وبعد الاشتباكات تراجع المحتجون وأغلبهم طلبة من جامعة بالمدينة إلى منطقة قريبة لكنهم رفضوا المغادرة بينما سدت الشرطة الشوارع المؤدية للقنصلية.

وهذه أول مرة يتحول فيها الغضب الشعبي في باكستان من رسوم صحيفة شارلي ابدو الفرنسية إلى أعمال عنف بعد الهجوم الذي شنه متشددون إسلاميون على مقر الصحيفة بباريس يوم السابع من يناير كانون الثاني.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below