20 كانون الثاني يناير 2015 / 05:39 / منذ 3 أعوام

وفاة عامل في محطة فوكوشيما النووية بعد سقوطه في خزان مياه

عاملان يرتديان ملابس واقية من الإشعاع يقفان فوق خزان مياه في محطة فوكوشيما دايتشي للطاقة النووية يوم 12 نوفمبر تشرين الثاني 2014 - رويترز

طوكيو (رويترز) - لقي عامل في محطة فوكوشيما دايتشي النووية المدمرة في اليابان حتفه يوم الثلاثاء بعد سقوطه داخل خزان مياه في حادث هو الأخير في سلسلة الحوادث الصناعية في هذا الموقع الذي شهد الكارثة النووية التي وقعت في مارس آذار 2011 والتي تعد الأسوأ منذ كارثة تشيرنوبل.

وهذا ثاني حادث وفاة تشهده فوكوشيما في أقل من عام. وحذر مفتشو العمل الأسبوع الماضي شركة كهرباء طوكيو التي تشغل المحطة من ارتفاع الحوادث وأمرتها باتخاذ اجراءات للتعامل مع المشكلة.

وسقط العامل الذي لم يتم ذكر اسمه وهو في الخمسينات من العمر ويعمل لصالح شركة هازاما اندو للانشاءات يوم الاثنين في خزان مياه يبلغ ارتفاعه عشرة أمتار عندما كان يفحص الخزان. وقالت شركة كهرباء طوكيو إن الخزان كان فارغا وتوفي العامل يوم الثلاثاء بعد نقله إلى مستشفى محلي.

وقال أكيرا أونوا كبير مديري محطة فوكوشيما دايتشي في بيان ”نعرب عن حزننا العميق لوفاة العامل ونعرب عن عميق تعازينا للأسرة. ونعد باتخاذ اجراءات لضمان عدم وقوع مثل هذه المأساة مرة أخرى.“ ولم تعلق هازاما اندو على الفور.

وفي مارس آذار توفي عامل بعدما دفن تحت الحصى عندما كان يحفر خندقا.

وتعرضت شركة كهرباء طوكيو لانتقادات واسعة لطريقة تنظيفها محطة فوكوشيما النووية التي تهدمت. وحتى العام الماضي كانت الشركة تكافح لاحتواء تسريبات مياه مشعة من الخزانات التي بنيت على عجل في الموقع ووعدت مرارا بتحسين ظروف العمل.

إعداد عبد الفتاح شريف للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below