21 كانون الثاني يناير 2015 / 18:44 / منذ 3 أعوام

سوريا تطالب الامم المتحدة باجراء ضد تركيا بسبب امرأة لها صلة بهجمات باريس

الأمم المتحدة (رويترز) - طالبت سوريا مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة باتخاذ اجراء ضد تركيا لسماحها لامرأة فرنسية على صلة بهجمات باريس بدخول سوريا بطريقة غير مشروعة مع مقاتلين أجانب اخرين.

وأطلقت فرنسا عملية بحث عن حياة بومدين (26 عاما) بعد أن قتلت الشرطة شريكها أميدي كوليبالي اثناء اقتحام متجر لبيع الأطعمة اليهودية حيث كان يحتجز رهائن في وقت سابق هذا الشهر. ووصفت السلطات الفرنسية حياة بومدين بانها مسلحة وخطيرة.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إن حياة بومدين وصلت إلى اسطنبول قادمة من مدريد في الثاني من يناير كانون الثاني وإن باريس لم تطلب منعها من الدخول. وأضاف أنها عبرت إلى سوريا في الثامن من يناير كانون الثاني.

وقال سفير سوريا لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري في رسالة بعث بها إلى مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون ”ذلك البيان اعتراف رسمي بنقطة أشرنا إليها مرارا وهي ان تركيا لا تزال القناة الرئيسية لتهريب الارهابيين والمرتزقة الأجانب من انحاء العالم إلى سوريا.“

وكتب الجعفري في الرسالة التي تحمل تاريخ 12 يناير كانون الثاني وكشف عنها النقاب يوم الأربعاء ”الدولة (تركيا) تستخدم ايضا كطريق يعودون من خلاله إلى بلادهم أو يسافرون إلى دول اخرى.“

واتهمت دمشق تركيا مرارا بدعم المتشددين في الصراع الدائر في سوريا. وتنفي تركيا توفير ممر للمقاتلين الأجانب الذين اكتظت بهم صفوف الجماعات المرتبطة بتنظيم القاعدة لكنها تواجه انتقادات واسعة النطاق لسماحها للآلاف منهم بالعبور إلى سوريا.

وليس من المرجح اتخاذ أي إجراء ضد تركيا في مجلس الأمن المؤلف من 15 عضوا. ويشهد مجلس الأمن حالة من الجمود بسبب الخلاف الكبير في وجهات النظر حول كيفية إنهاء الصراع السوري حيث تقف روسيا الحليفة لدمشق وبدعم من الصين ضد الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ودول اخرى غربية وعربية.

وقال كوليبالي إنه نفذ الهجوم على المتجر اليهودي تحت اسم تنظيم الدولة الإسلامية. وجاءت محاصرته بعد أن هاجم مسلحان صحيفة شارلي إبدو الساخرة. ولقي 17 شخصا حتفهم على مدى ثلاثة أيام من أعمال العنف.

وقال الجعفري إن تركيا تنتهك قرارات مجلس الأمن المتعلقة بمكافحة الارهاب بسماحها لمقاتلين أجانب بالمرور عبر أراضيها ودخول سوريا.

وكتب الجعفري يقول ”لذا فإن الجمهورية العربية السورية تدعو مجلس الأمن والمجتمع الدولي على اتخاذ اجراء فعال لادانة سياسات النظام التركي وكبحها.“

وأضاف ”يجب محاسبة النظام التركي على تلك السياسات التي تهدد السلام والأمن الدولي.“

ولم يتسن الحصول على تعليق على الفور من بعثة تركيا لدى الأمم المتحدة بشأن اتهامات الجعفري.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below