24 كانون الثاني يناير 2015 / 19:53 / بعد 3 أعوام

برلمان الكونجو يقول إنه سيلغي مادة مثيرة للجدل في قانون الانتخابات

كينشاسا (رويترز) - قال رئيس الجمعية الوطنية في جمهورية الكونجو الديمقراطية أوبين ميناكو يوم السبت إن المشرعين سيلغون مادة من مشروع قانون انتخابي تقول المعارضة إنها تستهدف الابقاء على الرئيس جوزيف كابيلا في السلطة.

رجل شرطة في أحد شوارع كينشاسا بعد عمليات سلب ونهب إثر احتجاجات يوم الجمعة. تصوير رويترز.

وأضاف ميناكو أن أعضاء البرلمان سيصوتون على مشروع القانون يوم الأحد مما قد ينهي مواجهة عنيفة قتل فيها نحو 42 شخصا في العاصمة ومناطق أخرى في البلاد خلال احتجاجات شابها العنف في الأيام القليلة الماضية.

وقال ميناكو للصحفيين في كينشاسا ”السطر المثير للتساؤل (سوف) يسحب ببساطة تماما من القانون. لقد استجبنا لآمال (الشعب) من أجل الهدوء.“

وبموجب القانون الذي اقترحه كابيلا يجب استكمال تعداد سكاني على المستوى الوطني قبل إجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة المقررة في 2016. وتقول الحكومة إن التعداد السكاني طال انتظاره وسيتيح إدارة أفضل للبلاد.

لكن المعارضة تقول إن مشروع القانون الجديد حيلة للابقاء على كابيلا (43 عاما) في السلطة بعد ولايته التي تنتهي في 2016 لأن إجراء التعداد قد يستغرق سنوات في دولة فقيرة بحجم غرب أوروبا.

وفي الأسبوع الماضي وافقت الجمعية الوطنية على مشروع القانون بما في ذلك مادة إجراء التعداد بينما صوت مجلس الشيوخ يوم الجمعة على الغاء المادة من التشريع المقترح.

اعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below