25 كانون الثاني يناير 2015 / 05:13 / بعد 3 أعوام

حلف الأطلسي:القوات الروسية تدعم هجوم المتمردين في أوكرانيا

بروكسل (رويترز) - قال حلف شمال الأطلسي إن القوات الروسية تدعم هجوما للمتمردين في شرق أوكرانيا بصواريخ متطورة وطائرات بلا طيار وطالب موسكو بوقف دعمها.

أمين عام حلف الاطلسي ينس شتولتنبرج في برشتينا يوم 23 يناير كانون الثاني 2015 - رويترز

وشن الانفصاليون المؤيدون لروسيا هجوما على ميناء ماريوبول الاستراتيجي في شرق أوكرانيا السبت وقال مسؤولون هناك إن صواريخ المتمردين قتلت مالايقل عن 30 شخصا.

وقال الأمين العام لحلف الأطلسي ينس شتولتنبرج إن القتال في شرق أوكرانيا تصاعد بشكل حاد مع وجود مايشير إلى شن الانفصاليين الذين تدعمهم روسيا هجوما على نطاق واسع على عدة مواقع في منطقتي دونيتسك ولوجانسك بالإضافة إلى ماريوبول.

وقال في بيان “هذا استخفاف كامل بوقف إطلاق النار.

“القوات الروسية في شرق أوكرانيا تدعم هذه العمليات الهجومية بأنظمة قيادة وتحكم وأنظمة دفاع جوي بصواريخ أرض جو متطورة وطائرات بلا طيار وأنظمة متطورة لإطلاق صواريخ متعددة وأنظمة حرب الكترونية.

”أحث بقوة روسيا على وقف دعمها العسكري والسياسي والمالي للانفصاليين والكف عن زعزعة استقرار أوكرانيا واحترام التزاماتها الدولية.“

وتنفي روسيا وجود قوات لها في شرق أوكرانيا.

ودعت لاتفيا بوصفها الرئيسة الحالية للاتحاد الأوروبي وزراء خارجية الاتحاد لعقد اجتماع غير عادي لبحث الموقف.

وقال رئيس المجلس الأوروبي دونالد تاسك على تويتر إنه أجرى اتصالا هاتفيا عاجلا مع الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو لبحث ما يتعين على المجتمع الدولي القيام به في مواجهة أعمال العنف المتزايدة.

وأردف قائلا على تويتر”من جديد الاسترضاء يشجع المعتدي على زيادة أعمال العنف.حان الوقت لتصعيد سياستنا القائمة على الحقائق الملموسة وليس الأوهام.“

ولم يحدد تاسك ماالذي يشير إليه. وتاسك رئيس وزراء سابق لبولندا وهو متشدد تجاه روسيا.

لكن منسقة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني والتي تعتبر من الحمائم تجاه روسيا اقترحت في مذكرة هذا الشهر إمكان أن تبدأ حكومات الاتحاد الأوروبي محادثات مع روسيا من جديد بشأن الدبلوماسية العالمية والتجارة وقضايا آخرى إذا نفذت موسكو اتفاقية مينسك للسلام لانهاء الصراع في أوكرانيا.

وقوبلت مقترحاتها بتشكك من بعض دول الاتحاد الأوروبي التي تخشى أن تبعث هذه المقترحات برسالة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن عزيمة الاتحاد الأوروبي تضعف.

ولكن موجيريني قالت في بيان السبت إن تصعيد الصراع في أوكرانيا بشكل أكبر ”سيؤدي حتما إلى مزيد من التدهور الخطير في العلاقات بين الاتحاد الأوروبي وروسيا.“

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below