29 كانون الثاني يناير 2015 / 09:54 / بعد 3 أعوام

ألمانيا تستبعد فرض عقوبات جديدة على روسيا

برلين (رويترز) - قال وزير الاقتصاد الألماني سيجمار جابرييل يوم الخميس إن أوروبا لا مصلحة لها في فرض عقوبات جديدة أكثر صرامة على روسيا لكنه شدد على أن الطريق الوحيد لتحقيق تقدم في القضية الأوكرانية هو التقيد بشروط وقف إطلاق النار الذي أبرم في العام الماضي في مينسك بروسيا البيضاء.

وزير الاقتصاد الألماني سيجمار جابرييل يتحدث خلال اجتماع في دافوس يوم 22 يناير كانون الثاني 2015. تصوير: روبين سبريش - رويترز.

وقال جابرييل أمام البرلمان الألماني ”بالطبع لا أحد في أوروبا ولا في ألمانيا لديه مصلحة في فرض المزيد من العقوبات الأكثر صرامة (على روسيا). من الواضح أن أوروبا والعالم بأسره يحتاجان إلى روسيا كشريك في حل الصراعات العالمية و(في مواجهة) التحديات.“

وأضاف ”غير أن الطريق لإحداث انفراجة جديدة في العلاقات الروسية- الأوروبية والطريق إلى التجارة الحرة من لشبونة إلى فلاديفوستوك على سبيل المثال تمر عبر مينسك وعبر الخطوات التي اتفق عليها هناك لإنهاء التدخل العسكري في أوكرانيا.“

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below